فقدان الشهية العصبي

11-12-2017
حكيم نيوز
اختصاصية الارشاد النفسي مرام بني مصطفى

 هو اضطراب انفعالي يهدد الحياة يتميز بالهوس بالبقاء نحيل حوالي 5% الى 10% من الحالات هم من الذكور والباقي من الإناث وعاده تتراوح أعمارهم بين 12-18 ومع ذلك أصبحت اضطرابات الاكل شائعة جدا في الجامعات الأعراض الرئيسية هي القلق المستمر باتباع نظام غذائي، اضطراب صوره الجسم فقدان الوزن الزائد (على الأقل 15% تحت وزن الجسم الطبيعي) والنشاط الزائد (التمارين المفرطة) والنكد الزائد، والشعور بالوحدة والاكتئاب، والعجز، وعدم كفاية، ومشاعر قويه من انعدام الأمن، والعزلة الاجتماعية، وانقطاع الطمث، ويرتبط فقدان الشهية مع العديد من الأمراض: الم حاد في البطن، والإمساك، والتغييرات الايضية، شذوذ السائل التحليل، انخفاض حراره الجسم، وانخفاض ضغط الدم، العجز الجنسي، وبطء ضربات القلب، والسكتة القلبية وهو السبب الأكثر شيوعا للوفاة المصاب بفقدان الشهية العصبي والشعور بالبرد على الرغم من ان الجسم ينمو بشكل جيد وقد تصاب الكلى بسبب نقص البوتاسيوم.

 
أسباب فقدان الشهية العصبي

١- البيولوجية اضطراب في منطقه ما تحت المهاد تسبب فقدان الشهية

٢- التراجع النفسي البيولوجي عندما ينخفض وزن الجسم الى مستوى حرج بسبب نقص الغذاء مما يسبب ضعف في وظائف الغدد الصم العصبية مما يعكس التغييرات النمائية في سن البلوغ، والمصاب بفقدان الشهية العصبي يتراجع الى مراحله سابقه من البلوغ

٣- الجنسية المصابة بفقدان الشهية غير مستعدة لقبول دورها كامرأة ونشاطها الجنسي الأنثوي.

٤- الاجتماعية المصابين بفقدان الشهية يتم غسيل دماغهم من قبل الثقافة التي تركز على البقاء نحيف

٥- العائلية المرضى لديهم علاقات مضطربة مع والديهم العائلات غالبا ما يكون متزمتين وذو حماية زائده مع وسواس مرضي.
 
طرق العلاج

المصابين بفقدان الشهية عليهم مراجعه الأخصائي النفسي، أو الطبيب النفسي لمعالجتهم بالأضافة إلى الحاجة للدعم الاسري والاجتماعي