دواء للسكري يمكن أن يعالج الزهايمر

الزهايمر أكثر أشكال الخرف انتشاراً

02-01-2018
حكيم نيوز

قال باحثون من جامعة لانكستر البريطانية إنهم توصلوا إلى إمكانية استخدام علاج للسكري في خفض تطوّر مرض الزهايمر، والمساعدة على استعادة الذاكرة. ويعتبر السكري أحد العوامل التي تزيد من احتمالات الإصابة بالزهايمر وتتسبب في تدهور الحالة.

وبحسب النتائج التي نشرتها "جورنال برين ريسيرش"، تمكن العلاج الذي يوصف لعلاج السكري من إعادة الذاكرة للفئران المصابة بالزهايمر.

وقال البروفيسور كريستيان هولشر المشرف على الأبحاث: "يوفر هذا العلاج أملاً واضحاً في تطوير علاج لاضطراب الزهايمر العصبي".

وأبدى البروفيسور دوج براون رئيس إدارة الأبحاث في جمعية الزهايمر البريطانية حماسه للعلاج الجديد، وقال: "بعد 15 عاماً من البحث دون الوصول إلى دواء للزهايمر علينا السير في طرق جديدة، ويمكن أن تساعد الأدوية الموجودة والتي تعالج حالات أخرى في توفير علاج سريع لمشكلة الخرف".

وأظهرت نتائج البحوث التي أجريت على العلاج الجديد أنه يبطئ تلف الخلايا العصبية، وأنه يمكن أن يكون بداية لتطوير علاج فعّال للزهايمر. ويعتبر الزهايمر من بين أكثر 10 أمراض مسببة للوفاة في الولايات المتحدة. ويبلغ عدد المصابين بالخرف 35 مليون إنسان حول العالم، معظمهم مصابون بالزهايمر.