رحيــــــل رجـــل عـظـيـــــم

07-04-2018
حكيم نيوز
د. فايز ابو حميدان

 رحل عالم الفضاء البريطاني ستيفن ويليام هوكينج يوم الأربعاء الموافق 14أذار2018 تاركاً خلفه إرثــاً عظيماً من الأبحاث في مجال علوم الفضاء والفيزياء، حيث تركزت أبحاثه حول الثقوب السوداء في الفضاء وكيفية نشوء المجرات السماوية. وهو مؤلف أهم كتاب في علوم الفلك والمعروف " تاريخ موجز للزمن "، فعلى الرغم من إصابته بمرض التصلب الجانبي الضموري قبل عشرات السنين وتوقع الأطباء وفاته الا انه تحدى المرض واستطاع استخدام تقنيات البرمجة الالكترونية والكمبيوتر في استمرار ابحاثه العلمية وبذلك انتصر على المرض وضرب اسطورة ستُسجل في التاريخ البشري واستطاع رغم الإعاقة الكبيرة تقديم إنجازات لخدمة العلم والبشرية. فذكائه الخارق وصبره الطويل ومقدرته على المقاومة وعدم الاستسلام جعلته من أكبر علماء العصر.

ولد ستيفن هوكينج في 8 كانون الثاني 1942، وقد درس في جامعة أكسفورد وكامبردج وحصل بها على الدكتوراه وأصبح استاذاً في علوم الفيزياء والفلك وحصل على جوائز علمية عالمية كثيرة منها وسام هيوز للجمعية الملكية، جائزة وولف في الفيزياء، قلادة البرت أينشتاين والميدالية الذهبية للجمعية الفلكية الملكية. وقام بالمشاركة وكتابة عدة كتب حول الثقوب السوداء، الكون في قشرة جوز، الله خلق الاعداد الصحيحة، الاحلام التي صنعت منها الأشياء وطبيعة المكان والزمان وكتب أخرى كما ألف كتب علمية للأطفال مفتاح جورج السري للكون، جورج والقمر الأزرق وغيرها.

ومن أهم مقولاته "عندما يشكو منك شخص ما، ويقول إنك ارتكبت خطأ، أخبره أن هذا الأمر قد يكون جيداً، لأنه بدون الأخطاء لا أنت ولا أنا سنكون موجودين". أما نصيحته للمعاقين كانت: التركيز على الأشياء التي يمكن القيام بها رغم الإعاقة، ولا تجعل من روحك معاقة مثل جسدك.

وكان هذا العالم العظيم - رحمه الله - من اكثر الناس خوفاً على مستقبل البشر وخاصة في ظل الفوضى السياسية والاجتماعية والبيئية. وتوفي في بيته بسلام عن عمر يناهز 76 عاماً، حيث يوافق هذا اليوم ذكرى ميلاد عالم الفيزياء الألماني ألبرت أينشتاين.