الثآليل.. التعريف والعلاج

07-06-2018
حكيم نيوز

برلين- قال اتحاد روابط الصيادلة الألمان إن الثآليل (Warts) المعروفة في اللغة العامية باسم "عين السمكة" عبارة عن نتوءات خشنة الملمس وصلبة تنمو على سطح الجلد وتظهر بعدة أشكال وأحجام وأعداد، وغالبا ما تكون بنفس لون الجلد وكثيرا ما تظهر بالأقدام.

وأضاف الاتحاد أن سبب ظهور الثآليل يرجع إلى الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، مشيرا إلى أن العلاج يتطلب التحلي بالصبر؛ حيث إنه قد يستغرق أسابيع أو شهور أو سنوات.

ويمكن علاج الثآليل في المنزل، وذلك من خلال تنعيم الجلد المتقرن في نطاق الثآليل بواسطة المراهم أو المحاليل أو اللاصقات، ثم إزالتها بحذر. وقد أثبت حمض الساليسيليك (Salicylic Acid) فعاليته في هذا الشأن، ولكن لا يجوز استخدامه في أجزاء الجسم الحساسة كالوجه مثلا.

ويمكن لطبيب الأمراض الجلدية إزالة الثآليل بطريقة التجميد، أي تجميد خلايا الطبقة الجلدية العلوية بواسطة غاز سائل بارد.

وبشكل عام ينبغي الذهاب إلى الطبيب إذا كان شكل الثآليل غريبا أو إذا كانت تنمو بسرعة. وينبغي أيضا استشارة الطبيب بالنسبة لمرضى الصدفية والأشخاص، الذين يعانون من ضعف المناعة، وكذلك الأشخاص، الذين يواجهون مشاكل في شفاء الجروح، بالإضافة إلى الحوامل والمرضعات والأطفال الأقل من 4 سنوات.

وللوقاية من الثآليل ينبغي ارتداء أحذية مناسبة لمقاس القدم مع مراعاة راحة الأصابع داخل الحذاء، وأن تكون ذات نعل لين، مع غسيل الأقدام جيدا بالماء الدافئ والصابون لإعادة النعومة للجلد القاسي المتراكم.

ولا يجوز اللعب في المناطق المصابة بالثآليل لتجنب انتشار الفيروس، كما لا يجوز قص الأظافر غير المصابة بنفس المقص، الذي تم استخدامه لقص الأظافر المصابة. ولا يجوز أيضا ثقب الثآليل؛ لأن ثقبها يتسبب في انتشار الفيروس. وعلى أية حال ينبغي غسل اليدين جيدا بعد لمس الثآليل.