المشاوي ولكن بشكل صحي

30-06-2018
حكيم نيوز
د. فايز ابو حميدان

 متعة أيام الصيف تتمثل بلقاء الأحبة والاقارب والأصدقاء بجانب كانون شوي اللحوم والخضار، وهذه المتعة لا تقتصر على التلذذ بالطعام فحسب بل لقاء الناس وتوطيد العلاقات الاجتماعية، وعادةً ما تُحضَّر اطباق المشاوي الشهية والتي تعد من ألذ المأكولات على الاطلاق في الصيف وخاصة أيام العطل التي تكثر فيها اللقاءات وحفلات الشواء في الحدائق المنزلية والمتنزهات. 
تعتبر اللحوم من الأغذية الهامة والمفيدة لجسم الانسان فإلى جانب تزويدها لنا بالبروتينات والاملاح فإنها تزودنا أيضاً بفيتامين B والذي يعتبر من أهم الفيتامينات التي نتناولها نظراً لأهميته للأعصاب وبناء الخلايا ومناعة الجسم. فعلى الرغم من هذه الفوائد الا أننا في الحقيقة لا ندرك ما تخفيه عملية شواء اللحوم من مضار على صحتنا، فنحن نتناول كميات من اللحوم تفوق حاجتنا بكثير سواءً كان ذلك عبر المشاوي أو الوجبات الأخرى. فكمية اللحوم التي يجب أن نتناولها يومياً يحبذ ألا تزيد عن 150غرام يومياً، حيث يقوم الجسم بتخزين ما يزيد عن هذه الكمية على شكل دهون تُسبب الإصابة بالسمنة يضاف الى ذلك ارتفاع كمية الدهون في اللحوم والتي تؤدي الى الاصابة بأمراض القلب والشرايين، بل ان تناول اللحوم الحمراء دون دهون ايضاً يزيد من نسبة نشوء اللحميات في الأمعاء وهذا يزيد من امكانية الإصابة بسرطان القولون. 
ان عملية شوي اللحوم حتى ولو كانت على نار هادئة قد تؤدي الى انتاج مواد تساعد على نشوء السرطانات مثل مادة نيتروسامين NITROSAMINE ومادة PAK، يضاف الى ذلك بعض الأخطاء التي تتم عند عملية الشواء كزيادة شعلة النار بشكل يؤدي الى حدوث حروق قوية في اللحوم والى حرق الاملاح والبهارات المستخدمة نتيجة الى الاستعجال في عملية الطهي او عدم طهيها بشكل جيد وهنا تتشبع اللحوم بأدخنة الفحم التي تحتوي على مركبات سامة ومضرة لصحتنا كمادة البنزوبيرين المسرطِنة. 
بالمقابل فإن شواء اللحم في حد ذاته لا يكون خطيراً إذا اتبع الإنسان بعض النصائح، لذا يُنصح باتخاذ بعض التدابير لشوي اللحم بطريقة صحية وسليمة وتفادي مضارها مثل استخدام صفائح الالمنيوم وعدم حرق اللحوم واضافة الاملاح والبهارات في نهاية عملية الشوي، كما وينصح بإضافة الخضروات مثل الباذنجان، البصل، البندورة، البطاطا، الفطر، الذرة والفلفل وأكلها من اجل الشعور بالشبع والتقليل من كمية اللحوم التي يتم تناولها، ويحبذ أيضاً إضافة لحوم الدجاج والاسماك وعدم الاكتفاء بلحوم الابقار والماعز. كما وينصح استخدام أجهزة الشواء المغلقة وذلك لأهمية تأثير البخار الصادر في المساعدة على إعطاء نكهة جيدة واكتمال عملية الطهي.