متى أعرف أن طفلي قد تأخر في النمو؟

11-07-2018
حكيم نيوز
د. أحمد سمير عبد الحميد

 منذ أن رُزقت سارة بطفلها الأول، وهي تشعر بالعديد من المشاعر المتضاربة. فعلي الرغم من شعورها بالسعادة في وجود الوافد الجديد، فكثيرا ما تشعر بالقلق إذا أصيب الطفل بوعكة صحية أو تصرّف بشكل غير معتاد.

وأحد أسباب القلق تساؤلها المستمر عن نمو الطفل: كيف أعرف أن نموه طبيعي؟ وهل يقتصر الأمر على زيادة وزنه بمعدل مقبول؟ ماذا عن نموه الحركي والعقلي؟ طفلي تأخر عن أقرانه في تصرّف معين، هل يجب أن أقلق؟

 

وفي هذا المقال نأخذك في رحلة مع مراحل نمو الطفل منذ الشهر الأول، ونحاول الإجابة على هذه الأسئلة في مراحل النمو المختلفة، طبقا للجمعية الأميركية لطب الأطفال.

* خلال الشهر الأول
في البداية، قد يبدو أن طفلك لا يفعل شيئا سوي الأكل والنوم والبكاء وقضاء الحاجة. ومع نهاية الشهر الأول، يصبح الرضيع أكثر انتباها وقدرة على الاستجابة. تدريجيا يبدأ في تحريك أجزاء جسمه بسلاسة وبقدر كبير من التنسيق، حيث يستطيع بوجه خاص توجيه يده إلى فمه.

وستلاحظين أنه يستمع إليك عندما تتحدثين، وينظر إليك عندما تحملينه، وقد يحرك جسده استجابة لحركتك أو لجذب انتباهك.

 

وهذه مجموعة من التطورات الحركية التي يجب أن تبحثي عنها:
• سيحرك ذراعه في محيط عينيه وفمه.
• سيحرك رأسه من جهة إلى أخرى حين يستلقي على بطنه.
• يحتفط بيديه في وضع القبضة المغلقة.

التطورات البصرية والسمعية:
• يستطيع الطفل التركيز حتى مسافة 30 سم.
• العينان تتحركان بشكل مستمر في المحيط الخاص به وقد تتقاطعان.
• يفضل الألوان الأبيض والأسود والأنماط أو الأشكال عالية التباين.
• يفضل وجود الوجوه البشرية من حوله.
• السمع يكون عادة تام النمو.
• يلاحظ بعض الأصوات، وقد يستدير ناحية الأصوات المألوفة.

تطورات الشم واللمس
• يفضل الروائح الطيبة.
• يتأفف من الروائح السيئة.
• يلاحظ رائحة لبن أمه.
• يفضل الأجسام اللينة عن الخشنة.
• يرفض التعامل الخشن أو المفاجئ مع جسده.

 

علامات الخطر
إذا أظهر الرضيع أيا من العلامات التالية خلال الشهر الأول، فقد يعني هذا تأخرا في النمو. في هذه الحالة، عليك أن تعلمي طبيب الأطفال الخاص بك.
• إذا كان يرضع أو يأكل بشكل أبطأ من المعتاد.
• إذا كانت عيناه لا تطرفان استجابة للضوء الساطع.
• إذا كان لا يركز ولا يتتبع الأجسام المتحركة من ناحية إلى أخرى.
• إذا كان لا يحرك يديه وقدميه إلا نادرا، ويبدو جسده متخشبا.
• إذا كنت تشعرين أن أطرافه تبدو رخوة بشكل أكبر من المعتاد.
• إذا كانت ساقاه ترتجفان بشكل مستمر، حتي لو لم يكن يبكي.
• إذا لم يكن يستجيب للأصوات العالية.

* حتى عمر ثلاثة شهور
عند وصول الرضيع إلى عمر ثلاثة شهور، سيكون قد حقق تطورا كبيرا من كونه شخصا يعتمد بشكل كلي عليك إلى طفل متفاعل ونشيط ويستحيب للعديد من المؤثرات. وعادة ما يفقد الطفل العديد من الانعكاسات غير الإرادية ويكتسب المزيد من السيطرة على حركة جسمه.

وقد تلاحظين أنه قد يقضي الساعات يراقب يديه ويشاهد حركتها، وخلال هذه الفترة ستشاهدين حدثا تاريخيا في حياتك وحياة طفلك، إذ سيبتسم للمرة الأولي! ستمثل هذه اللحظة نقطة تحول في حياتكما معا. قد تنسيك هذه اللحظة كل تعب الأيام السابقة التي مرت بلا نوم، وربما تصبح كل لحظات التعب بلا قيمة مع رؤية هذه الابتسامة.

وفي هذه المرحلة سيكتشف الرضيع أيضا أنه عن طريق هذه الابتسامة يستطيع التواصل والتحدث معك بلغة أخرى غير البكاء. وهذ التواصل معك ومع العالم الخارجي لا يساعد فقط على نمو المخ، لكنه يساعده أيضا على تشتيت انتباهه عن الأحاسيس السابقة (الجوع والتعب والانتفاخ)، وهي الأحاسيس التي كانت تحوز كل اهتمامه خلال الفترة السابقة.

وعند وصول الرضيع إلى عمر ثلاثة شهور، سيكون قد أدرك قدراته وسيصبح متحكما تماما في استخدام الابتسامة كلغة للحوار. أحيانا قد يبدأ الحوار من خلال الابتسامة والمناغاة من أجل جذب الانتباه، وفي أوقات أخرى سينتظر من يفتح معه الحديث ويبتسم في وجهه قبل أن يرد الابتسامة بمثلها.

كما سيشارك بجسده كله في هذا الحوار، فقد يفتح يديه بالكامل، ويرفع أحد الذراعين أو الاثنين، وستتحرك يداه وقدماه مع إيقاع الحوار، وستماثل حركات وجهه حركاتك، فمع حديثك قد يفتح فمه وتتسع عيناه، وإذا أخرجت لسانك سيفعل المثل.

 

التطور الحركي
• يستطيع الطفل رفع رأسه وصدره عندما يرقد على بطنه.
• يمكنه دعم الجزء العلوي من جسده بيديه عندما يرقد على بطنه.
• يستطيع أن يمد رجليه ويضرب بهما في الهواء عندما يرقد على بطنه أو ظهره.
• يفتح ويغلق يديه.
• يصل بيده إلى فمه.
• يمسك ويهز الألعاب الصغيرة في يده.

التطورات البصرية والسمعية
• يراقب الوجوه باهتمام.
• يتابع الأجسام المتحركة.
• يلاحظ الأجسام والوجوه المألوفة عن بعد.
• يبدأ في استخدام يديه وعينيه بشكل منسق.
• يبتسم مع سماع صوتك.
• يبدأ في المناغاة وإصدار الأصوات.
• يبدأ في تقليد بعض الأصوات.
• يدير رأسه في اتجاه الصوت.

التطورات الاجتماعية والعاطفية
• يبدأ في الابتسام في وجود الأشخاص المألوفين.
• يستمتع باللعب مع الآخرين وقد يبكي إذا توقف اللعب.
• يتواصل بشكل أفضل ويعبر بوجهه وجسده.
• يقلد بعض الحركات والتعبيرات بوجهه.

 

علامات الخطر
على الرغم من أن كل طفل ينمو بطريقته الخاصة وبمعدل خاص به، فإن عدم الوصول لمراحل معينة من النمو قد يشير إلى وجود مشكلة تتطلب الاهتمام وربما التدخل. هذه مجموعة من العلامات التي يجب أن تثير اهتمامك في هذا العمر

• الرضيع لا يستجيب للأصوات العالية.
• لا يلاحظ يديه حتى عمر شهرين.
• لا يبتسم مع سماع صوتك عند عمر شهرين.
• لا يتابع الأجسام المتحركة بعينيه حتى عمر ثلاثة شهور.
• لا يمسك ويحتفظ بالأشياء في يديه حتي عمر ثلاثة شهور.
• لا يبتسم لدي رؤية الناس حتى عمر ثلاثة شهور.
• لا يستطيع دعم رأسه أو رفعه بشكل جيد حتى عمر ثلاثة شهور.
• لا يستطيع الوصول وإمساك الألعاب حتى عمر ثلاثة إلى أربعة شهور.
• لا يبدأ في المناغاة وإصدار الأصوات حتي عمر أربعة شهور.
• لا يستطيع حمل وإحضار الأجسام إلى فمه حتى عمر أربعة شهور.
• قد يبدأ في المناغاة، لكنه لا يحاول تقليد الأصوات حتى عمر أربعة شهور.
• لا يستطيع أن يدفع الأرض برجليه عندما توضع قدماه على سطح صلب عند عمر أربعة أشهر.
• لديه مشاكل في تحريك إحدي العينين أو كلتيهما في كل الاتجاهات.
• لا ينتبه للوجوه الجديدة، أو يبدو خائفا للغاية من الوجوه أو الأشياء المحيطة الجديدة.صحتك


* المصادر
• Developmental Milestones: 1 Month
Developmental Milestones: 3 Months
Emotional and Social Development: Birth to 3 Months
Sensory Mileston