علاج اضطراب نبض القلب

12-07-2018
حكيم نيوز

مايو كلينك - اضطراب نبض القلب قد يكون غير ضار، ولكنه في بعض الأحيان قد يكون خطيرا ومميتا. وفي هذا المقال، سنتعرف على العلاجات المتاحة لهذا الاضطراب؛ سواء دوائية أو جراحية أو من خلال الأجهزة.


* العلاجات والعقاقير
إذا كنت مصابًا باضطراب نبض القلب، فربما يكون العلاج ضروريًا أو غير ضروري. وفي العادة يكون العلاج مطلوبًا فقط إذا كان الاضطراب يسبب أعراضًا خطيرة أو يمثل خطرًا يعرضك لأشكال أكثر خطورة من اضطراب نبض القلب أو مضاعفات تتعلق بهذا الاضطراب.


- علاج بطء ضربات القلب
إذا لم يكن هناك سبب يمكن علاجه لبطء ضربات القلب (بطء القلب)، ففي الغالب يعالجه الأطباء باستخدام منظم ضربات القلب، لأنه ليست هناك أدوية يمكن الاعتماد عليها في تسريع نبضات القلب.

ومنظم ضربات القلب هو جهاز صغير يُزرع عادة بالقرب من عظم الترقوة. حيث يجري توصيل واحد أو أكثر من الأسلاك المثبت على رأسها قطب كهربي من منظم ضربات القلب عبر الأوعية الدموية إلى داخل القلب. وإذا كان معدل ضربات القلب شديد البطء أو في حالة توقفه، يرسل منظم ضربات القلب نبضات كهربية تستحث القلب لينبض بمعدل ثابت.

- علاج سرعة ضربات القلب
بالنسبة لسرعة ضربات القلب (تسرع القلب)، قد يشمل العلاج طريقة واحدة أو أكثر مما يلي:
1. إجراءات تحفيز العصب الحائر
قد يكون باستطاعتك إيقاف نوبة من نوبات اضطراب نبض القلب التي تنشأ فوق النصف السفلي من القلب (تسرع القلب فوق البطيني) باستخدام إجراءات معينة، منها كتم النفس أو الإجهاد أو غمس الوجه في الماء البارد أو السعال. إذ تؤثر هذه الإجراءات على الجهاز العصبي الذي ينظم نبضات القلب (العصب الحائر)، وتتسبب غالبًا في إبطاء معدل نبضات القلب. ومع ذلك، لا تنفع إجراءات تحفيز العصب الحائر مع جميع أنواع اضطراب نبض القلب.

2. الأدوية
بالنسبة لأنواع كثيرة من تسرع القلب، قد يوصيك الطبيب باستخدام بعض الأدوية التي تنظم معدل ضربات القلب أو تستعيد نظمه الطبيعي. ومن المهم جدًا أن تلتزم تمامًا بتعليمات الطبيب بشأن تناول أي دواء من أدوية علاج اضطراب نبض القلب، وذلك لتقليص المضاعفات.

وإذا كنت مصابًا بالرجفان الأذيني، فقد يوصيك الطبيب باستخدام أدوية ترقيق الدم للمساعدة في الوقاية من تكون الجلطات الدموية الخطيرة.


3. تقويم نظم القلب
إذا كنت مصابًا بنوع معين من اضطرابات نبض القلب، مثل الرجفان الأذيني، فقد يستخدم الطبيب تقويم نظم القلب، والذي قد يتم في صورة إجراء أو باستخدام الأدوية.

وفي إجراء تقويم نظم القلب، تُوجَّه صدمة كهربية للقلب من خلال مضارب صغيرة أو لاصقات على الصدر. ويؤثر التيار الكهربي على النبضات الكهربية في القلب ويمكنه استعادة النظم الطبيعي.

4. القطع بالقسطرة
في هذا الإجراء، يدخل الطبيب قسطرة أو أكثر من خلال الأوعية الدموية إلى القلب. ويمكن للأقطاب الكهربية المثبتة على رؤوس القسطرة أن تستخدم الحرارة أو البرودة الشديدة أو طاقة التردد الإشعاعي لإتلاف (قطع) بقعة صغيرة من نسيج القلب، وعمل إعاقة كهربية بطول المسار الذي يسبب اضطراب النظم.


5. الأجهزة المنزرعة
قد يتضمن علاج اضطرابات نبض القلب أيضًا استخدام أجهزة منزرعة:
- منظم ضربات القلب
منظم ضربات القلب هو جهاز منزرع يساعد على تنظيم اختلالات نظم القلب. وهو جهاز صغير يوضع تحت الجلد بالقرب من عظم الترقوة في عملية جراحية صغيرة. ويمتد سلك معزول من ذلك الجهاز إلى القلب، حيث يثبت تثبيتًا دائمًا.

إذا استشعر منظم ضربات القلب اختلالاً في معدل ضربات القلب، تنبعث منه نبضات كهربائية تستحث القلب لينبض بمعدله الطبيعي.


صورة توضيحية تستعرض منظم القلب ومزيل الرجفان


- مزيل الرجفان ومقوِّم نظم القلب المنزرع (ICD)
قد يوصي الطبيب باستخدام هذا الجهاز إذا كانت هناك مخاطر عالية للإصابة بسرعة ضربات القلب، أو عدم انتظامها إلى حد خطير في النصف السفلي من القلب (تسرع القلب البطيني أو الرجفان البطيني). وإذا كنت قد أصبت من قبل بسكتة قلبية مفاجئة أو ببعض مشاكل القلب التي تزداد معها مخاطر الإصابة بسكتة قلبية مفاجئة، فقد يوصي الطبيب كذلك باستخدام مزيل الرجفان ومقوِّم نظم القلب المنزرع.

إن جهاز مزيل الرجفان ومقوِّم نظم القلب المنزرع عبارة عن وحدة مزودة ببطارية ويجري زرعها تحت الجلد بالقرب من عظم الترقوة - مثلما يحدث مع منظم القلب. ويخرج من الجهاز سلك أو أكثر من الأسلاك المثبت على رأسها أقطاب كهربية وتمر خلال الأوردة لتصل إلى القلب. ويراقب الجهاز نظم القلب باستمرار. فإذا استشعر اختلالاً في نبض القلب، يرسل صدمات كهربية منخفضة الطاقة أو عالية الطاقة لإعادة ضبط القلب لينبض بنظم طبيعي. وجهاز مزيل الرجفان ومقوِّم نظم القلب لا يقي من اختلال نظم القلب، ولكنه يعالجه عند حدوثه.


6. العلاجات الجراحية
في بعض الحالات، قد تكون الجراحة هي العلاج الأنسب لاضطرابات نبض القلب:
- عملية المتاهة
في عملية المتاهة (Maze Procedure)، يجري الجرّاح مجموعة من الشقوق الجراحية في نسيج القلب في النصف العلوي من القلب (الأذينين) لإنشاء نمط أو متاهة من النسيج الندبي، ونظرًا لأنَّ النسيج الندبي لا يوصل الكهرباء، فهو يعوق النبضات الكهربية الضالة التي تسبب بعض أنواع اضطرابات نبض القلب.

وهذه العملية هي عملية فعالة، لكن لأنها تتطلب جراحة، فالمعتاد أن يقتصر إجراؤها على المصابين الذين لا يستجيبون للعلاجات الأخرى أو الذين يخضعون لعملية جراحية في القلب لأسباب أخرى. وقد يستخدم الجرّاح طاقة التردد الإشعاعي أو البرودة الشديدة (العلاج بالبرد) لعمل الندوب.

- جراحة تحويل مسار الشريان التاجي
إذا كنت مصابًا بمرض الشريان التاجي في مرحلة شديدة بالإضافة إلى اضطرابات نبض القلب، فقد يجري الطبيب جراحة تحويل مسار الشريان التاجي. وقد تحسن هذه العملية من تدفق الدم إلى القلب.صحتك