التشخيص المبكر طوق النجاة من سرطان الكبد

على من يعانون من التهاب الكبد الوبائي B أو C إجراء فحوصات منتظمة لاكتشاف سرطان الكبد مبكرا - (د ب أ)

17-11-2014
حكيم نيوز


قال البروفيسور الألماني بيتر غاله إن التشخيص المبكر يزيد فرص النجاة من سرطان الكبد؛ حيث إنه يمكن غالباً الشفاء منه خلال إجراء عملية جراحية أو بأية طريقة علاجية أخرى.
لذا شدد غاله، عضو الجمعية الألمانية لأمراض الجهاز الهضمي، على أهمية أن يقوم الأشخاص، الذين اصيبوا بتلفيات الكبد  نظرا لتشمعها، بإجراء فحوصات منتظمة.
ويسري ذلك بصفة خاصة على الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد الوبائي B أو C أو الذين يعانون من مرض الكبد بسبب احتساء الكحوليات.
وبالمثل يتعين على الأشخاص، الذين يعانون من دهون على الكبد بسبب زيادة الوزن، الخضوع لفحوصات دورية.
وأشار البروفيسور غاله إلى أن إمكانية الشفاء تتوقف إلى حد كبير على حجم الورم، موضحاً أنه يمكن استئصال الورم جراحياً أو جعله يضمر، إن كان الورم عبارة عن عُقدة واحدة بحجم 5 سنتيمترات على أقصى تقدير أو ثلاث عُقد بحجم 3 سنتيمترات لكل واحدة منها على أقصى تقدير. كما أن زراعة الكبد تمثل إمكانية علاجية أخرى.
المصدر (د ب أ)

Hakeem-Ads