أهم توجهات اللياقة بعد كورونا

أهم توجهات اللياقة بعد كورونا

09-07-2020
حكيم نيوز

في حين أن الكثيرين من عشاق الرياضة يتشوقون للعودة لممارسة التمارين الرياضية في الصالات الرياضية، فإن خبراء الصحة يتوقعون انتشار عادات لياقة بدنية جديدة بعد انتهاء وباء كورونا.

فيما يلي مجموعة من توجهات اللياقة الجديدة التي ستصبح رائجة خلال الأسابيع القليلة القادمة، بحسب ما ورد في موقع ميترو الإلكتروني:

التدريب الافتراضي
تعتبر التدريبات الافتراضية مثالية للحصول على جلسة رياضية دون مغادرة منزلك، وتعتبر رائعة لأنماط الحياة الأكثر مرونة في المستقبل. تسمح لك التدريبات الافتراضية بالتمرين في أي وقت من اليوم، وهو ما يعد فائدة كبيرة للأشخاص الذين يعملون ساعات غير منتظمة، أو لديهم جداول عمل مزدحمة.

اليوغا لتحسين الصحة النفسية
سنحتاج جميعاً إلى الحفاظ على صحتنا العقلية والنفسية بشكل جيد عندما نخرج لممارسة حياتنا مجدداً في ظل وباء كورونا، وتعتبر اليوغا تمرينا مثالياً لهذا الهدف. اشتهرت اليوغا منذ فترة طويلة بفوائدها الصحية وزيادة المرونة العقلية والقوة النفسية، لذا فلا عجب أنها أصبحت أساسية بالنسبة للكثيرين أثناء فترة العزل. يقول المدرب الشخصي جو ميتون: "على مدى الأشهر القليلة الماضية، ازدادت شعبية اليوغا أكثر حيث شهد الناس تحولاً كبيراً في أنماط عملهم". "يقضي الناس وفرة من الوقت في الجلوس خلف الكمبيوتر، واليوغا هي العلاج المثالي للآلام الجسدية والإجهاد العقلي الناجم عن العمل المفرط. يعتقد الخبراء أننا سنعتمد على اليوغا أكثر عندما نبدأ في دمج الصحة العقلية في أنظمة اللياقة البدنية لدينا”

التدريب الجماعي
بعد أشهر من الانعزال عن المجتمع، ليس من المستغرب أن يقبل الكثيرون على التدريب في مجموعات بمجرد أن تتاح الفرصة لهم بعد زوال خطر الوباء. يقول جو ميتون، إنه لاحظ زيادة في عدد الأشخاص الذين يواصلون التدريب الجماعي سواء أكان ذلك عبر الإنترنت أو على أرض الواقع.

وأضاف: "سيشهد التدريب في الحدائق العامة ازدهاراً كبيراً هذا العام، كما ستشهد الاستوديوهات الخاصة الصغيرة وجلسات التدريب الفردي الافتراضية ازدياداً ملحوظاً"

التأقلم مع غياب الصالات الرياضية
كان الكثير من الأشخاص حريصين حقاً على مواصلة التدريب، على الرغم من أن صالات الألعاب الرياضية مقفلة أثناء فترة الإغلاق. يقول المدرب الشخصي كيث ماكنيفن: “ بات الكثيرون معتادون على التغيب عن صالات الألعاب الرياضية، أعتقد بأن هذا الأمر سيستمر لفترة طويلة إلى حين زوال الفيروس وشعور الناس بالاطمئنان التام.”

Hakeem-Ads