البالغون المصابون بالوسواس القهري معرضون أكثر للسكتة الدماغية

البالغون المصابون بالوسواس القهري معرضون أكثر للسكتة الدماغية

08-07-2021
حكيم نيوز

 قال تحليل في مجلة "ستروك"   إن البالغين المصابين باضطراب الوسواس القهري، أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية، مقارنة مع الأسوياء.

وأظهرت البيانات أن الوسواس القهري يزيد خطر السكتة الدماغية التي تسببها جلطة دموية تمنع تدفق الأكسجين إلى المخ بثلاثة أضعاف.

وفحص الباحثون السجلات الصحية لأكثر من 56 ألف بالغ في قاعدة بيانات أبحاث التأمين الصحي الوطنية في تايوان على مدى 10 أعوام، وقالوا إن نصف البالغين في الدراسة مصابون بالوسواس القهري.

وأظهرت البيانات أن الذين يعانون من الوسواس القهري معرضون لسكتة دماغية بعد جلطة دموية بثلاث مرات مقارنة مع غير المصابين بالوسواس القهري.

وأكد الباحثون ضرورة مراقبة ضغط الدم وخصائص الدهون في الجسم، لدى المصابين الوسواس القهري لتفادي الستكة الدماغية.

وحسب الباحثين، فإن أدوية علاج الوسواس القهري، مثل مضادات الاكتئاب، لم تكن مرتبطة بزيادة خطر السكتة الدماغية.

من جهته قال الدكتور يا مي باي أستاذ الطب النفسي في مستشفى تايبيه لقدماء المحاربين في تايوان، والمؤلف المشارك في الدراسة في بيان صحافي: "يجب أن تشجع نتائج دراستنا المصابين بالوسواس القهري على نمط حياة صحي، يشمل الإقلاع عن التدخين، وممارسة النشاط البدني بانتظام، والحفاظ على وزن صحي لتجنب الخطر المرتبط بالسكتة".

والوسواس القهري حالة صحية عقلية شائعة يعاني أصحابها من أفكار أو أحاسيس مزعجة، أو وساوس يمكن أن تدفعهم إلى أداء مهام معينة بشكل متكرر، مثل غسل اليدين، أو فحص الأشياء، أو التنظيف المستمر، ما يؤثر على حياة المرضى وانخراطهم في الأنشطة اليومية، حسب موقع "يو بي آي".

Hakeem-Ads