علاج جديد لألم الكتف باستخدام لصاقة بوليستر تجذب الماء

تعبيرية

22-07-2021
حكيم نيوز

توصلت دراسة جديدة إلى أن رقعة مصنوعة من البوليستر الجاذب للماء، يمكن أن تكون علاجًا فعالًا لآلام الكتف.
تُستخدم الرقعة المطورة في المملكة المتحدة لتعزيز الإصلاح الجراحي لعضلات وأوتار الكفة المدورة التالفة، وهي مصممة للمساعدة في منع تكرار المشكلة.
يتكون الكتف من ثلاث عظام رئيسية، عظمة الترقوة وعظم الكتف وعظم الذراع العلوي الذي يشكل كرة تسمى رأس العضد، والتي تقع على تجويف في لوح الكتف.


تحافظ مجموعة من العضلات والأوتار، تُعرف باسم الكفة المدورة، على الكرة في التجويف. أثناء تحرك المفصل، تحافظ الأوتار على الكرة في مكانها.
لكن هذه الأوتار غالبًا ما تتمزق، خاصة مع تقدمنا ​​في العمر، مما يقيد الحركة ويسبب الألم، ويمكن أن يحدث التمزق فجأة جراء حادث سقوط.


يُعتقد أن ما لا يقل عن 50٪ من الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 60 عامًا أو أكثر يعانون من تمزق الكفة المدورة في وقت ما.
ويتم إجراء أكثر من 10000 عملية إصلاح للكفة المدورة كل عام في المملكة المتحدة، ولكن ما يصل إلى 50٪ منها تفشل في الأشهر الـ 12 الأولى، والتي يمكن أن تنتهي بإعاقة طويلة الأمد. كلما زاد حجم التمزق، قلت فرص شفاء الوتر الذي تم إصلاحه.


على الرغم من استخدام اللصاقات من قبل، فإن اللصاقة الجديدة، التي يتم خياطتها فوق الإصلاح الجراحي، توفر "سقالة" لتحسين تثبيت الوتر في العظم.
تحتوي اللصاقة على الآلاف من الثقوب الصغيرة، التي يمكن أن تنمو فيها الأنسجة الجديدة. وتتم معالجة مادة البوليستر في اللصاقة ليتحول إلى ماء لتشجيع خلايا الأنسجة التي تحتوي على الماء على الالتصاق به.


وقد أظهرت دراسة لم تُنشر بعد، والتي شملت 29 مريضًا في ليدز، تحسناً ملحوظاً بعد استخدام اللصاقة الجديدة إثر إجراء جراحة التصحيح في الكتف. وانتقل أحد المرضى من حالة الشلل في المفصل إلى العمل بكامل طاقته. في المتوسط، كان هناك تحسن بمقدار ثلاثة أضعاف في الحركة والألم لدى معظم المشاركين في الدراسة.


يقود البروفيسور كريس بيتش، استشاري جراحة الكوع والكتف في مركز أورث تيم في مانشستر، تجربة إكلينيكية عالمية لمعرفة ما إذا كانت اللصاقات تساعد الوتر على الشفاء بشكل أفضل.
وقال متحدثاً عن التجربة: "أعتقد أن التعزيزات البيولوجية، تَعِدُ بمستقبل ناجح لجراحة إصلاح أوتار الكفة المدورة. ولكن من واجبنا كجراحين وعلماء مسؤولين أن نثبت أن هذه التكنولوجيا تعمل بالشكل الأمثل من خلال تجارب إكلينيكية أكبر قبل أن يتم تبنيها على نطاق أوسع”


وبحسب ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية، فقد وجدت تجربتان أخريان، نتائج مماثلة لتأثير اللصاقة على تقليل احتمال تكرار التمزق، بعد إجراء الجراحة الترميمية.  - 24 

Hakeem-Ads