التحقيق بملابسات تعرض طفل لاعتداء جسدي في مركز رعاية

28-08-2014
حكيم نيوز

شكلت وزيرة التنمية الاجتماعية ريم ابو حسان، اليوم الخميس، لجنة تحقيق للوقوف على ملابسات تعرض طفل لاعتداء جسدي في مركز رعاية خاص.


والطفل المعتدى عليه يبلغ من العمر نحو 14 سنة ويحمل الجنسية السورية وهو احد منتفعي مركز الرعاية.
ويرأس لجنة التحقيق مدير وحدة الرقابة الداخلية وعضوية مدير الشؤون القانونية وممثل عن المجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين واحد المفتشين وممثل عن مديرية شؤون الاعاقة.


وطلبت ابو حسان من اللجنة الوقوف على كافة المعطيات المتعلقة بحادثة الاعتداء وتزويدها بتقرير مفصل عنها.
وجاءت الحادثة بعد شكوى تقدم بها جيران مركز رعاية المعوقين الى المركز الامني المختص، فجر اليوم، تفيد بسماع اصوات استغاثة صادرة من المركز، الذي اتصل بدوره بمديرية حماية الاسرة، حيث تمت مداهمة المركز والوقوف على ملابسات الحادثة، وعرض المنتفع على الطبيب الشرعي للتأكد من وجود اثار اعتداء او ضرب على جسده، واحالة الموضوع الى المدعي العام.


من جهته، اوقف المدعي العام المشرفة المسؤولة عن رعاية المنتفع للتحقيق معها، وتم استدعاء مالك المركز وبدء التحقيق معه.


يشار الى ان المركز يضم 12 منتفعا ولا توجد به كاميرات مراقبة في غرف نومهم، حيث حصلت الحادثة في احدى غرف النوم.


وكانت مديرية الاشخاص المعوقين في الوزارة وجهت قبل نحو شهر تنبيها للمركز بضرورة تصويب بعض المخالفات.

الرأي

Hakeem-Ads