اللقاح ضد الفيروس المخلوي التنفسي يقلل حاجة الطفل لمضاد حيوي

اللقاح ضد الفيروس المخلوي التنفسي يقلل حاجة الطفل لمضاد حيوي

19-03-2022
حكيم نيوز

توصلت دراسة أمريكية جديدة إلى تأثير غير متوقع لتطعيم الحوامل بلقاح ضد الفيروس المخلوي التنفسي، الذي تبين أنه يحد من المضادات الحيوية للطفل لعلاج الالتهابات البكتيرية. قبل بلوغه عامين، رغم أنه لايزال قيد التطوير.

ويعتبر الفيروس الذي يُعرف بـ أر إس في RSV من الأسباب الشائعة لنزلات البرد لدى الأطفال والتي يصاحبها التهابات القصبة الهوائية، ولا تشكل خطورة إلا على الرضع.

وفي 2019 طور لقاح ريفاكس Resvax التجريبي للاستخدام أثناء الحمل، ووجدت الشركة المطوّرة أنه قلّل العدوى بفيروس أر إس في، لكن ليس بما يكفي لتحقيق الهدف.

وحسب الدراسة التي أجريت تحت إشراف جوزيف لينارد من جامعة كاليفورنيا ونشر نتائجها موقع "نيو ساينتست"، تبين أثر التطعيم باللقاح بعد متابعة 4500 حامل في 11 دولة أعطي اللقاح لثلثيهن،  والثلث المتبقي حقنة وهمية.

وأظهرت النتائج أن الأطفال الذين حصلت أمهاتهم على اللقاح، حصلوا مضادات حيوية أقل بـ 13%  الأشهر الثلاثة الأولى من حياتهم، خاصةً ضد الالتهاب الرئوي والتهابات الجهاز التنفسي السفلي الأخرى.

ويشير هذا إلى أنه إذا وصل أي من لقاحات أر إس في الأخرى، التي تطور حالياً إلى مرحلة الاستخدام، سيقلل ذلك تناول المضادات الحيوية ومن مقاومة الميكروبات لها.

Hakeem-Ads
تصويت
هل تعتقد سيكون "جدري القرود" الوباء الجديد؟