أدلة جديدة على أن كورونا يسرّع الإصابة بالسكري

العدوى متوسطة الشدة بالفيروس تجهد المناعة

09-04-2022
حكيم نيوز

توصل باحثون من ألمانيا إلى تأكيد لعلاقة الإصابة بفيروس كورونا وتشخيص مرض السكري في الأشهر التالية، ووجدوا أن الخطر النسبي للإصابة بالسكري من النوع2 بعد عدوى كورونا متوسطة الشدة يصل إلى 28 بالمائة. وتنضم هذه النتائج إلى أدلة بحثية متزايدة في الآونة الأخير عن علاقة كوفيد-19 بالسكري.

وأجريت الدراسة بالاستناد إلى السجلات الطبية لـ 8.8 مليون شخص في ألمانيا. وقارن فريق البحث من جامعة هاينريش هاينه في دوسلدورف بين البيانات الصحية لـ 35865 مريضاً بكوفيد-19، و35865 مريضاً مقيماً في بيوت الرعاية الصحية.

ومن بين المجموعة الأولى التي أصيبت بكوفيد-19 تم تشخيص مرض السكري لـ 15 شخصاً من كل ألف مريض، ويزيد ذلك عن نسبة المرضى في بيوت الرعاية الصحية والتي تبلغ 12 إصابة بالسكري لكل ألف مريض.

وبحسب موقع "ميديكال نيوز توداي" توصلت النتائج إلى أن العدوى متوسطة الشدة بفيروس كورونا-سارس2 تزيد خطر الإصابة بالسكري في الأشهر التالية بنسبة تفوق الـ 28 بالمائة.

وقال البروفيسور ولفغانغ روثمان المشرف على الأبحاث: "قد تؤدي عدوى كوفيد-19 إلى الإصابة بالسكري عن طريق إعادة تنظيم الجهاز المناعي بعد هدوء الأعراض، ما ينتج عنه خلل في خلايا البنكرياس بيتا. أو قد يكون المرضى معرضين للسكري بسبب السمنة أو عوامل أخرى مثل الإجهاد، ويتسبب كوفيد-19 في تسريع الأمر".

وكانت دراسة أمريكية نُشرت في وقت سابق من الشهر الحالي قد أشارت إلى العلاقة بين الإصابة بكورونا وتزايد خطر الإصابة بالسكري.

Hakeem-Ads
تصويت
هل تعتقد سيكون "جدري القرود" الوباء الجديد؟