نصائح لتجنب الاضطرابات الهضمية خلال رمضان

تعبيرية

20-04-2022
حكيم نيوز

يعاني الكثيرون من حرقة في المعدة وعسر في الهضم خلال شهر رمضان المبارك نتيجة الإقراط في تناول الطعام بعد ساعات طويلة من الصيام.

ونظراً لأن شهر رمضان المبارك هو شهر للعبادة ولتخفيف أعباء الطعام على المعدة والجهاز الهضمي، فلا بد من اتباع بعض القواعد الأساسية لتجنب الإصابة بالاضطرابات الهضمية والحصول على الفوائد الصحية المرجوة من الصيام.

فيما يلي مجموعة من النصائح لتجنب الاضطرابات الهضمية خلال رمضان، بحسب موقع دياتيتانز:

تجنب الإفراط في الأكل
عندما تتناول الكثير من الطعام، سيكون الضغط في معدتك مرتفعًا جدًا، وهذا يتسبب في ارتجاع حمض المعدة ويؤدي إلى الحموضة المعوية. ونظرًا لمحدودية إنزيمات الجهاز الهضمي في المعدة، فإن الطعام الزائد سيستغرق وقتًا أطول للهضم وهذا يبطئ عملية الهضم. وقد يؤدي امتلاء المعدة إلى الشعور بالألم وعدم الراحة.

تناول الطعام ببطء وانتباه
إن أخذ وقتك في الأكل ليس مفيدًا للهضم فحسب، بل يساعدك أيضًا على تناول كميات أقل. تذكر أن الأمر يستغرق 20 دقيقة حتى تخبر معدتك عقلك أنك ممتلئ - ضع كميات صغيرة من الطعام على طبقك أولاً. تذوق كل قطعة طعام تأكلها وخذ الوقت اللازم لمضغها.

قلل من الأطعمة الزيتية والمقلية والحارة جدًا
تعتبر الدهون مشكلة فورية لأنها تبطئ عملية الهضم ويمكن أن تؤدي إلى ارتجاع المريء. قد تؤدي الأطعمة الغنية بالتوابل أيضًا إلى حدوث آلام في المعدة. لذلك، من المهم التخطيط مسبقًا لوجبتك للتأكد من أن جميع الأطعمة التي تشتريها ليست دهنية أو حارة.

تمشى قليلاً بعد الإفطار
تزداد احتمالية إصابتك بالحموضة والارتجاع الحمضي إذا لم تتحرك وتمشي بعد وجبة الإفطار. لذلك، اخرج في نزهة قصيرة بعد الوجبة. بشكل عام، حاول الحفاظ على خطة منتظمة للمشي والتمارين الخفيفة.

استمر في تناول الدواء
يُنصح أولئك الذين يتناولون أدوية عسر الهضم بانتظام، مثل مضادات الحموضة أو مضادات الهيستامين أو مثبطات مضخة البروتون، بمواصلة تناولها في وجبتي الإفطار والسحور.

Hakeem-Ads