أوميكرون أقل إصابة بالأعراض طويلة المدى

23-06-2022
حكيم نيوز

قالت دراسة جديدة إن المصابين بمتغير أوميكرون أقل احتمالاً بنسبة النصف للإصابة بأعراض فيروس كورونا طويلة المدى مقارنة بالمصابين بمتغير دلتا. وتعرف الأعراض التي تستمر 4 أسابيع على الأقل بعد العدوى بأنها طويلة.

واعتمدت الدراسة التي أجريت في كينجز كوليدج بلندن على تطبيق ZOE COVID الذي يتطلّب من الأشخاص إدخال معلومات عن صحتهم وأي اختبارات إيجابية بفيروس كورونا.

وبحسب موقع "نيو ساينتست"، اعتمدت بيانات الدراسة على مجموعتين من الأشخاص، الأولى بلغ عددها 54 ألف شخص أصيبوا خلال موجة أوميكرون خلال الشتاء الماضي في بريطانيا، والثانية 41 ألف شخص أصيبوا خلال انتشار متغير دلتا.

وكان المشاركون في هذه الدراسة قد تلقوا جرعة واحدة من اللقاح وقت ما تعرّضوا للعدوى، وتطلبت مشاركتهم إدخال معلومات إلى التطبيق عن حالتهم الصحية مرة واحدة على الأقل كل أسبوع، ولمدة 4 أسابيع بعد العدوى.

وقالت كلير ستيفز المشرفة على الدراسة من كينجنز كوليدج: "من الهام أن يعرف الناس أنه لا يزال من الممكن الإصابة بفيروس كوفيد -19"، "فنحن نعلم أيضاً أن المرضى الذين لم يدخلوا إلى المستشفى يمكن أن يستمروا في الإصابة بمرض طويل جداً ومنهك".

ويؤخذ على هذه الدراسة اعتمادها على تطبيق ZOE الذي لا يسجل بيانات عن العدوى لأكثر من 4 أسابيع، فبعض المرضى تستمر أعراض المرض الطويلة لـ 8 أسابيع، أو تتجدد بعد اختفائها في الأسبوع الرابع.

Hakeem-Ads