دراسة أمريكية: استخدام المشيمة فى ترقيع القلب

06-08-2014
Hakeem News

على ما يبدو أن أهمية المشيمة البشرية لا تتوقف على منح مقومات الحياة للجنين، لكنها تجاوزت ذلك لتمنح الحياة لمرضى القلب الكبار.

وفقا لموقع ديلى ميل فإن آخر الأبحاث من جامعة أريزونا الأمريكية، تشير إلى إمكانية استخدام الطبقة الداخلية من المشيمة كغشاء على القلب لمرضى القلب بعد العمليات الجراحية، وذلك لتقليل احتمالات حدوث الرجفان الأذينى.


وتعد الطبقة الداخلية من المشيمة هى الغشاء الذى يحيط بالجنين ويمده بالدم والأوعية الدموية الهامة، ويحتوى على العديد من عوامل النمو الهامة التى تقلل الالتهابات وتحفز نمو الأوعية الدموية، ومن هنا جاءت فكرة استخدامها فى مرضى قصور الشرايين التاجية فى القلب بعد العمليات الجراحية.

الحكيم - تشير التقارير إلى أن نسبةحدوث الارتجاف الأذينى بعد عمليات القلب المفتوح تصل إلى 40% وفيها يحدث عدم انتظام فى ضربات القلب، وهو الأمر المخيف نظرا لأنه يمكن أن يتسبب فى حدوث السكتات الدماغية، ويتم السيطرة على مثل هذه الحالة فى الوقت الحالى باستخدام عائلة من الأدوية تدعى "مضادات بيتا".


ويصف الدكتور كريستوفر مورلى استشارى أمراض القلب فى مستشفى برادفورد التعليمى هذه التقنية الجديدة، بأنها سهلة فى التطبيق، حيث يتم تنظيف وتعقيم الغشاء المشيمى المأخوذ من النساء بعد الولادة القيصرية، ووضعه على غشاء القلب من الخارج.

 

ويذكر أن التجربة تمت على العديد من حيوانات التجارب وقليل من البشر مع نتائج مبشرة، لكن الآن هناك خطة متكاملة لإدخال التقنية فى عدد من الدراسات التى ستحدد المصير النهائى لها.

 

(اليوم السابع)

 

Hakeem-Ads